بواسطة
رُغم شغفهم بإنتظار أجواء شهر رمضان المُبارك وإحياء نفحاته الإيمانية والدينية، يشغل بال الموظفين في المؤسسات والدوائر الحكومية والخاصة كيف سيقضون أيام شهر رمضان في وظائفهم، في ظل الأجواء الحارة التي تمر بها البلاد، وخصوصا التي تشهدها المملكة، لذا نجد كثير من الدعوات وامطالبات من قبل الموظفين بمنحهم إجازة خلال أيام شهر رمضان المبارك، وهذا أمر صعب المنال، لأن الوظيفة لا يوجد أسباب لإيقافها، ولكن يُراعي أصحاب العمل والمسؤولين ظروف شهر رمضان الكريم وتأثير الصيام على نشاط الموظفين، من خلال التقليل من كثافة العمل، وتوزيعه بالقدر المستطاع بالتساوي على كافة المسؤولين، إلى جانب تقليل عدد ساعات الدوام، ومنح الموظفين إجازة في بعض أيامه، وهذا ما سنرفقه لكم على موقع لاين للحلول.

بموجب قرار سابق يتم تطبيقه من سنوات عديدة في معظم الدول العربية والإسلامية يُمنح الموظف في الدوائر الحكومية التابعة للدولة إجازة رسمية في الأيام العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك، وهي الأيام التي يؤدي بها المسلم صلاة القيام، وفيها يعتكف المسلمون في المساجد لنيل الأجر والثواب مضاعفاً، قدرنا الله وإياتكم على قيامها ورزقنا أجرها.

إجابتك

نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.
مرحبًا بك في موقع الخبرة ، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...