في تصنيف الألغاز وحلول بواسطة

4 إجابة

بواسطة
 
أفضل إجابة
لا اعرفها من هي ؟
بواسطة
مو انا
بواسطة
أثناء قيام أسمهان بعمل بروفات فيلم «غرام وانتقام» عام 1944 استأذنت من منتج العمل الممثل يوسف وهبي لتأخذ قسطاً من الراحة والسفر إلى رأس البر مع صديقتها ماري قلادة، وفي طريقها انجرفت بهم السيارة وسقطت بهم في الترعة حيث لقوا حتفهما في الحال، ولكن السائق لم يصب بأذى، واختفى بعد الحادث على الفور ليخلق ذلك وجود العديد من علامات الاستفهام حول وفاة أسمهان وقد تردد أن زوجها الثالث أحمد سالم، وأم كلثوم أول من ظلموا في موتها.

تنبؤات بالوفاة

وقبل وفاة أميرة الدروز أسمهان بأربع سنوات قيل بأنها عندما كانت تمر في ذلك المكان تشعر بالرعب وخاصة عندما تستمع إلى آلة النفخ البخارية العاملة في الترعة حيث صرحت في أحد لقاءاتها الصحافية قائلة: «كلما سمعت مثل هذه الدفوف تخيلت أنها دفوف الجنازة».
وهناك أقاويل قالت بأن الفلكي الأسيوطي قد تنبأ لها وهي في بداية مشوارها الفني بأنها ستكون ضحية حادث في الماء.

متحف خاص

ويتم حاليا إنشاء متحف خاص بهذه المرأة الجميلة في منزل زوجها الأمير حسن الأطرش بجبل الدروز في سورية يضم مقتنياتها.





* اعتذر عن النقل لكني وجدته شيق
بواسطة
ام كلثوم
مرحبًا بك في موقع الخبرة ، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...