في تصنيف تعليقات المستخدمين بواسطة
روز قصة لها طعم الحياة

روز ، اسم لمواطنة أمريكية وصلت لعمر الـ 87 ، قررت بعد ذلك ان تكمل دراساتها الجامعية !!
إلتحقت بالكليّة، وكانت صديقة لمعظم الطلبة، الكل عارفها ويستفيد منها.

في خلال سنة أصبحت روز أيقونة من أيقونات الحرم الجامعي ،
وكوّنت العديد من الصداقات بسهولة ، كانت دائمة الاهتمام بأناقتها وملابسها وشكلها،
وكان أكثر ما يجذب إنتباه الطلبة لها حيويتها و روحها وحماسها.

قُرب نهاية العام الدراسي الأخير دُعيت روز لإلقاء خطبة للطلبة في البداية
كانت ستقرأ الكلمة من ورق أعدّته مُسبقًا، لكنها تركته لتتحدث بعفوية وببساطة

قالت روز في كلمتها أمام الطلاب:

- نحن لا نتوقف عن اللعب لأننا كبرنا، بل نتقدم في السنّ ﻷننا توقفنا عن اللعب.
- هناك أربعة أسرار لتبقى سعيدًا وصغيرًا ولتحقق نجاحات في حياتك:
يجب عليك أن تضحك وتصنع المرح في حياتك يوميًا، يجب عليك أن تحلم،
إذا فقدت أحلامك فأنت في عداد الموتى، هُناك الكثيرين حولنا
ولكن قليلٌ منهم من هُم أحياء، الكثير ممنّ حولنا ميتون ولا يعلمون ذلك.
- هناك فرق كبير بين التقدم في السن والنضج والرشد، التقدم في السن إجباري،
لكن النضوج اختياري.
- نحن نصنع قوتنا بما نكسبه، وحياتنا بما نعطيه .
- أيّ شخص يُمكنه أن يكبر في السن، هذا لا يحتاج موهبة أو قدرة معينة.
الأهمّ هو أن تكبُر بإيجاد فرص للتغيير ولا تندم علي أي شيء.
-كبار السن لا يندمون على ما فعلوا بل على ما لم يفعلوا،
الوحيدين الذين يخافون من الموت هم من لديهم ما يندمون عليه.

بعد أسبوع من حفل التخرج، توفيت روز وحضر جنازتها
وودعها ما يقرب من الألفي طالب كنوع من أنواع العرفان ورد الجميل
لمن كانت لهم مثال للمثابرة والإصرار والأمل .

3 إجابة

بواسطة
 
أفضل إجابة
ما شاء الله
اعجبني الموضوع
نريد هكذه دائماً مواضيع تحكي قصص نجاحات بعض الاشخاص

اول ما قرأت عنها ظننت المقصودة ليزي
تلك الفتاة التي ولدت بمرض معها و لديها نقص في المناعة و شكلها جداً قبيح لكن حققت نجاحات عالية ولديها ثقة بنفسها عالية
بواسطة
فعلا
بواسطة
القصة اكثر من رائعة .. لـــــــــــــــــــذا

قررت اذا الله عطاني عمر ووصلت للــ 87 ...

سأستكمل دراستي الجامعية باذن الله ..

المهم ادعولي بطول العمر والبقاء ..
مرحبًا بك في موقع الخبرة ، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...